تعزية

جريدة القاهرية تنعي رائد التنوير المفكر حسن حنفي

 

د/رانده شحاته

شيع المئات، اليوم الجمعة، جثمان المفكر الراحل حسن حنفى، بعد صلاة الجنازة عليه، بساحة مسجد صلاح الدين بالمنيل.

وتوفى، مساء أمس الخميس، الفيلسوف والمفكر الإسلامى حسن حنفى، عن عمر ناهز 86 عامًا، ويُعَد الراحل واحداً من أهم المفكرين العرب المعاصرين أصحاب المشروعات الفكرية العربية، وأحد أشهر أساتذة الفلسفة فى مصر.

ولد الدكتور حسن حنفى بالقاهرة عام 1935، وتخرج فى كلية الآداب، قسم الفلسفة جامعة القاهرة عام 1956، وسافر إلى فرنسا فى نفس العام على نفقته الخاصة للدراسات العليا، حيث حصل على الماجستير ثم درجة دكتوراة الدولة من جامعة السوربون عام 1966.

وعمل حنفى بجامعة محمد بن عبد الله بفاس لمدة عامين 1982-1984، ثم بعدها انتقل للعمل بجامعة طوكيو باليابان فى الفترة بين 1984-1987، كما عمل مستشارا لبرامج البحث العلمى لجامعة الأمم المتحدة فى طوكيو أيضا.

عاد حنفى إلى القاهرة عام 1987، حيث أشرف مع آخرين على إعادة تأسيس الجمعية الفلسفية المصرى عام 1989، وشغل منصب السكرتير العام للجمعية منذ هذا التاريخ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: