منوعات

شخصيات مضيئة

كتب محمود علوان
يمر أناس ولا يتركون أثراً موضع أقدامهم وهناك أناس آخرون أينما وضعوا أقدامهم يتركون أثراً جميلاً .. وإذا كنت باحثاً في أصول القيادة وعبقرية الأداء وهيبة القائد وحكمة الخبير وعلم العالم وبهاء الطلعة وحسن الخلق فلا عليك أكثر من أن تبحث في الشخصية
إنه المهندس خالد البربري وكيل مديرية التربية والتعليم بكفرالشيخ

نموذج لا يختلف على أدائه أحد ولا يختلف على أخلاقه العالية وسمته الطيب وسلوكه المتحضر الراقي أحد هو نموذج يشع بالإيجابة ويبعث بالأمل
..لم يتوانى يوماً أو يستكين إنما أخذ على نفسه ميثاقاً أن يكون ممن يرفعون لواء التقدمية ورفعة أوطانهم وسبيله إلى ذلك وأبعد هو حبه الصادق لوطنه ورغبته الكامنة في قرارة نفسة أن يسعى جاهداً للنهوض بوطنه والارتقاء به بين الأمم ..
شخصية جديرة بكل تقدير واحترام فهو مثال حي على التواضع والمعاملة الحسنة المهذبة مع الجميع قريباً كان أو بعيد .. له حضور وكاريزما تضعه في قائمة الأشخاص الأكثر إيجابية في أفعالهم وأقوالهم وكل معاملاتهم فهو قيمة استحق وبجدارة أن يكون شمعة مضيئة لغيره

نحن إذ قلنا ما قلنا أو حاولنا الإبحار نحو الأعماق لكي نصل إلى أبلغ وصف أو تعبير فلن نصل إلى أفضل ما يمكننا الوصول إليه لأن تعبيرنا مهما كان بليغاً فسوف تكون عباراتنا مجروحة ولن تفي قدره وما يستحق فهو نموذج متميز وإيجابي ورمز للإنسان المصري الواعي الذي ينبغي أن يكون مناضلاً لأجل هذه المرحلة مرحلة الجمهورية الجديدة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: