تنمية و موارد بشرية

أهمية إدارة الموارد البشرية

اعداد/د. طارق درويش
الإدارة الاستراتيجية وتحليل الفوائد للشركات..
تُعدّ الإدارة الاستراتيجية من المهام الأساسية لمديري الموارد البشرية حيث تمكّن الإدارة الاستراتيجية المؤسسة من الوصول لأهدافها إذ يشمل ذلك المساهمة في عملية صنع القرار المؤسسي، وذلك من خلال تقييم أداء الموظفين الحاليين، والتخطيط للمستقبل بناءً على متطلّبات العمل ويُشار إلى أنّ مدراء الموارد البشرية يهتمّون بتحليل الفوائد وتقليل التكاليف وذلك بإدارة التوظيف وإجراء مفاوضات فعّالة مع الموظفين المحتمَلين والحاليين، بالإضافة لمعرفتهم بمزايا الموظفين الجيدة التي تحتاجها الشركة في حال قرّرت توظيف المزيد من الموظفين أو الاحتفاظ بالعاملين لديها..
إدارة النزاعات وتطوير العلاقات العامة ..
يتولّى مديرو إدارة الموارد البشرية حلّ الخلافات التي تنشأ بين الموظفين ومدراء العمل حيث يستمعون لشكاوى الموظفين أولاً، ثمّ يُقدّمون الحلول لمشكلاتهم كما أنهم يتخذّون الإجراءات في الوقت المناسب منعاً لخروج الأمور عن السيطرة ويجدر بالذكر أنّ من مهام مديري الموارد البشرية أيضاً إقامة علاقات عامّة جيدة مع قطاعات الأعمال الأخرى وذلك عن طريق تنظيم اجتماعات العمل والندوات والاجتماعات الرسمية المختلفة نيابةً عن الشركة، بالإضافة لدورهم المهم والفعّال في إعداد خطط الأعمال والتسويق للمؤسسة لذا فإنّ تجاهل وجود إدارة الموارد البشرية داخل المؤسسة أو الشركة يُؤدّي إلى ظهور العديد من المشكلات أثناء إدارة المؤسسة لأنشطتها العادية.
توظيف القوى العاملة الجيدة وإدارة المواهب..
تقع مسؤولية توظيف القوى العاملة على إدارة الموارد البشرية إذ عليها تقديم الدعم للمسؤولين عن توظيف الموظفين الجُدد وإدارة عمليات تدريب الموظفين والمساعدة على تحديد المواعيد والتخطيط لعمليات التوظيف وتنظيمها وإجراء المقابلات وتقديم النصائح حول الرواتب بناءً على السوق كما تقود إدارة الموارد البشرية عملية تطوير الإدارة وإدارة الأداء، والتخطيط للتعاقب الوظيفي، وتعتمد في ذلك على المديرين والموظفين التنفيذيين للمساعدة على التخطيط وتنفيذ الاستراتيجيات..
زيادة الإنتاجية والربح..
يُعد التقليل من التكلفة وزيادة الأرباح مفتاح الإنتاجية في أي مؤسسة، وتسعى إدارة الموارد البشرية إلى تحقيق ذلك عن طريق ضبط نوعية وعدد الموظفين في مكان العمل، كما أنّها تساعد الموظفين أفراداً وجماعات على النمو والتقدّم في حياتهم المهنية عبر خلق الفرص وتحفيزهم، ممّا يُشجّع الموظفين للوصول إلى أهدافهم المهنية ويُؤثّر ذلك تأثيراً مباشراً على إنتاجية الشركة أو المؤسسة.
إدارة الأداء والتدريب..
تُعدّ إدارة الأداء والتدريب والتطوير من المهام الرئيسية لمديري الموارد البشرية حيث تُساهم في التغلّب على نقص بعض المهارات عند الموظفين، وذلك من خلال تقديم الدعم الكافي لهم والاستثمار بالموظفين الواعدين في المستقبل ممّا يزيد من إنتاجيتهم ومشاركتهم في المؤسسة، كما يساعد تدريب الموظفين وتطويرهم على تقوية الروابط الضعيفة في الشركة وخاصّة بين الموظفين و مدرائهم تُساهم إدارة الموارد البشرية في رفع أداء موظفي المؤسسة وتحقيق الأهداف الخاصّة بها بشكل كبير وذلك من خلال إدارة الاستراتيجيات، والمساهمة في إدارة النزاعات وتطوير العلاقات العامة عبر تنظيم العلاقات بشكل فاعل بين الإدارة وموظفي المؤسسة كما تتولّى مهام توظيف القوى العاملة الجيدة وتزويد المؤسسة بأفضل الكوادر المُمكنة للعمل معها والتخطيط للمقابلات وتنظيمها وتُعزّز فعالية وإنتاجية الموظفين من خلال تقديم العديد من البرامج التدريبية والقيادية ممّا يزيد من إنتاجية المؤسسة وأرباحها.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: