الأخبار

الدفعه الأولى و الثانية من مبادرة صنايعية مصر خلقت جيل جديد من المبدعين فى مجال الحرف التراثية

 

متابعة د/رانده شحاته

أعلنت الفنانة الدكتورة إيناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، بدء قبول الدارسين بالدفعة الثالثة من مبادرة صنايعية مصر التى ينظمها قطاع صندوق التنمية الثقافية برئاسة الدكتور فتحى عبد الوهاب بمركز الحرف التقليدية بالفسطاط، تفعيلا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى باستمرار تنفيذ محاور التنمية المستدامة فى مجالات صون الهوية التراثية

وقالت إيناس عبد الدايم إن مبادرة صنايعية مصر نجحت خلال دفعتيها الأولى والثانية فى خلق جيل جديد من المبدعين فى مجال الحرف التراثية التى تعد أحد رموز الهوية المصرية، وأشارت إلى أهمية الاستمرار فى تنفيذ المراحل التالية من المبادرة التى تستهدف إعادة إحياء الحرف التقليدية وتنميتها، مؤكدة مواكبتها لاستراتيجية الدولة الرامية إلى خلق مجالات عمل جديدة تمثل مشروعات اقتصادية تساهم فى تنمية الدخل القومى.

وقال الدكتور فتحى عبد الوهاب إن عدد المتقدمين للتدريب فى الدفعة الثالثة من المبادرة بلغ نحو 300 متقدم لمختلف الحرف التراثية المتاحة وهى الخزف، التطعيم بالصدف وقشرة الخشب، أشغال النحاس (نقش وأركيت)، الحلي والخيامية، وأضاف أنه يقوم بإجراء المقابلات الشخصية معهم مجموعة من المتخصصين بمجالات الفنون المختلفة، وأكد استكمال تدريب المشاركين بالدفعة الثانية من المبادرة خلال الفترة الحالية.

يشار إلى أن مبادرة “صنايعية مصر” تقبل الراغبين فى التدريب على الحرف التراثية والتقليدية من سن 18 حتى 45 عامًا وتعمل على تأهيلهم وإكسابهم خبرات تُتيح لهم الحصول علي فرص عمل وإقامة قاعدة إنتاجية جديدة للمشروعات الصغيرة والمُتناهية الصغر لخريجي المُبادرة، ويتضمن برنامج التدريب جانبا نظريا يتم على يد مجموعة من الأساتذة بكليات الفنون، وتشمل التصميم، الخط العربي، الزخارف النباتية وكيفية تطبيقها في المنتجات الفنية إلى جانب محاضرات ريادة الأعمال والتسويق التى تتم بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر التابع لمجلس الوزراء، وجانبا عمليا تحت إشراف مجموعة من أمهر الحرفيين بمركز الحرف التقليدية بالفسطاط

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: