الغربيةالمحافظاتحوارات

القاهرية تنفرد بأول حوار من داخل منزل الطفل زياد إبن مدينة المحلة الكبرى بعد عودته سالماً.

✍️ الغربية: أحمد عتلم.

غمرت حالة من الفرح مدينة المحلة الكبرى وخاصة أسرة زياد أحمد البحيري الطفل المختطف من قبل عناصر إجرامية بعد تمكن قوات أمن الغربية من إرجاعه سالما دون أي إصابات.
كانت قوات مباحث الغربية قد تمكنت من العثور على الطفل موثق اليدين داخل منزل مهجور فى قرية السجاعية التابعة لدائرة مركز المحلة الكبرى، بمحافظة الغربية .
وشاركت “جريدة القاهرية ” الفرحة مع أهل الطفل لمعرفة المزيد من ملابسات وتفاصيل الحادث، وأكد حسن البحيرى ابن عم والد الطفل، فى تصريح خاص، أنه سعيد بعودة زياد إلى أحضان والديه، وجميع الأهالى من سكان المنطقة وأفراد الأسرة يحتفلون بالزغاريد والحمد على عودته سالماً غانماً دون حدوث إصابات أو أضرار .
وأوضح ، أنه على حسب ما علم حتى الآن أنه تم القبض على الشخص الذي تم ضبطه متواجداً مع زياد داخل المنزل المهجور بقرية السجاعية، وكان موثق اليدين، لافتاً، أنه عندما نجحت قوات الأمن فى تحديد مكان إختبائه انتقلوا على الفور معهم .
وأشار، أن زياد موجود حالياً فى قسم شرطة المحلة الكبرى للاستماع إلى أقواله، ولم يستطيعوا التحدث معه في أول الأمر بدافع الصدمة وعليه توجهت أسرة الطفل بخالص الشكر للقيادة الأمنية التي لم تضن بأي مجهود لضمان عودة الطفل إلي أسرته سالماً
كما توجهوا بالشكر لجميع الأهالي ورواد مواقع التواصل الاجتماعي علي مشاركتهم للأسرة في الأوقات العصيبة الماضية.
-وبسؤاله عن الأسباب التي أدت إلى وقوع جريمة الاختطاف.
أجاب أنه ليس لديه المعلومات الكافية عن أسباب الواقعة، ومازالت التحقيقات مستمرة .
وكان قد نجحت الأجهزة الأمنية في العثور على الطفل زياد أحمد البحيري والمختطف علي أيدي ملثمين من داخل محل تجاري بطريق الدائري “المحلة الكبرى_ المنصورة” .
وأكد المسئول الأمني، أنه تم الدفع بطواقم أمنية ثابته ومتحركة بمحيط مداخل قرية السجاعية عقب العثور علي الطفل موثق الأيدي ومكمم داخل مخزن وسط الزراعات بذات القرية.
وأشار مسئول أمني أنه تم الدفع بضباط من إدارة البحث الجنائي لمطاردة الجناة لتقديمهم للعدالة ومحاسبتهم قانونيا .
وفي لفتة رائعة قرر الأستاذ عادل حسين أخصائي تأهيل نفسي وتربوي التطوع بجهده الشخصي لمساعدة الطفل في تخطي الأثار النفسية الناجمة عن الظروف التي مر بها بعد معاصرته لحادث الاختطاف.

كان اللواء هاني عويس مدير أمن الغربية قد تلقي بلاغ يفيد باقتحام مجموعة من الملثمين محل تجاري واختطاف الطفل والتعدي علي والدته أثناء مقاومتها الخاطفين .
وعليه تشكل فريق بحث بقيادة اللواء ياسر عبدالحميد مدير مباحث الغربية واللواء محمد عكل حكمدار أمن المحلة الكبرى والعقيد خالد عبدالفتاح رئيس البحث الجنائي بالمحلة الكبرى.
وعلي الفور بدأت تحركات المقدم محمد ناصر مفتش مباحث المحلة الكبرى لكشف ملابسات الحادث.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: