الأخبارمصر

هجرس:جمع الزوجه المعاقه بين معاشين حق ندافع عنه بقوة حتي يتحقق

 

كتبت د/رانده شحاته

أشارت النائبه الدكتورة/ هبة هجرس عضو المجلس القومي للمرأة ومقررة لجنة المرأة ذات الإعاقة إلى أن الجمع بين معاشين أو معاش وراتب للمرأة المتزوجة؛ حق أصيل لها، ولابد أن يتم إجراء التعديل التشريعى المطلوب، لكى يصبح واقعا وأن حصول الأشخاص ذوى الإعاقة على استثناء الجمع بين معاشين أو معاش وراتب، بموجب نص قانون حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة؛ يعنى أن الاستثناء تم لأنهم من الأشخاص ذوى الإعاقة، وأن الاستثناء لابد أن يشمل المرأة ذات الإعاقة المتزوجة أيضا، كون الزواج لن يغير من وضعها ولن يجعلها بدون إعاقة.
وأكدت هجرس على أن معاناة المرأة ذات الأعاقة المتزوجة، واحتياجها الدائم لنفقات تزيد عن مثيلاتها من النساء من غير ذوات الإعاقة بحكم ظروف إعاقتها، تحتم علينا بذل أقصى الجهد نحو إزالة العراقيل أمام إصدار التعديل التشريعى المطلوب؛ ليصبح من حق المرأة المتزوجة الجمع بين معاشين أو معاش وراتب وهو ما تفرضه معاناة المرأة ذات الإعاقة المتزوجة.
ومن جانبه، أكد الكاتب الصحفى عصام عبدالرحمن، عضو لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس فى كلمته بالحوار المجتمعى، على أن المجلس القومى للمرأة، يدعم بقوة كل إجراء من شأنه تخفيف الأعباء عن كاهل كل النساء، وبخاصة المرأة ذات الإعاقة، وأن المجلس يؤكد على حق المرأة ذات الإعاقة المتزوجة فى الجمع بين معاشين أو معاش وراتب ، لأن الاستثناء الحادث فى قانون التأمينات والمعاشات ،والذى مكن الاشخاص ذوى الاعاقة من الجمع بين معاشين أو معاش وراتب، تم لكونهم أشخاص ذوى إعاقة، وليس لشئ آخر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: