الاخبارعالمي

رئيس الحكومة التونسية يواكب من بنزرت انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا

 

متابعة عبدالله القطاري من تونس

 

واكب رئيس الحكومة هشام مشيشي صباح اليوم بمركز التلقيح بدار الشباب سيدي سالم ببنزرت انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا والتي تبدأ اليوم السبت 13 مارس 2021 بكامل تراب الجمهورية من خلال 25 مركزا جهويا خُصص للغرض.

 

واطلع رئيس الحكومة مرفوقا بوزير الصحة فوزي مهدي ووالي بنزرت محمد قويدر على سير عملية التلقيح بمختلف الأجنحة المخصصة لذلك بفضاءات الدار، واطلع على مدى الجاهزية البشرية واللوجستية والتنظيمية في الغرض مثنيا على مجهودات الإطارات الطبية وشبه الطبية والادارية والمدنية التي واكبت مختلف مراحل انطلاق هذه العملية وعملت على إنجاحها.

 

وأكد رئيس الحكومة في تصريح صحفي بالمناسبة على أهمية انطلاق عملية التلقيح ضد جائحة كورونا والتي ستستمر دون انقطاع حسب الأوليات المضبوطة للمستهدفين إلى موفى السنة الجارية مع الحرص على بلوغ نسبة خمسين بالمائة من الملقحين كهدف رئيسي بما يمكـّن من اكتساب المناعة اللازمة لعودة الاقتصاد الوطني بكل قطاعاته التنموية والاستثمارية والصناعية والفلاحية والسياحية إلى الدفع نحو الأفضل مشيرا إلى تواصل عمليات التزود باللقاح من كبريات الشركات العالمية المنتجة والمرخـّص لها من قبل السلطات المعنية في تونس.

 

ودعا رئيس الحكومة مختلف شرائح المجتمع في تونس إلى الإقبال بكثافة على التسجيل في المنظومة المخصصة للتلقيح حمايةً للصحة العامة للجميع متوجها بالشكر والتقدير لكل الأطراف على مجهوداتهم في الدعم والمساندة والتوعية بمخاطر جائحة كورونا منذ انتشارها وصولا إلى عملية التلقيح وما بعدها خاصة من الاطارات الطبية وشبه الطبية والاداريين والعسكريين والأمنيين اضافة إلى مجهودات التونسيين بالخارج وكل منظمات المجتمع المدني وطنيا وجهويا ومحليا والتي عاضدت بدرجة كبيرة من المسؤولية والانضباط جهود المؤسسات العمومية والخاصة في الوصول إلى هذه المحطة الهامة اليوم.

 

وأبرز رئيس الحكومة الحرص على تجاوز تداعيات جائحة كورونا على مختلف الأصعدة الصحية والاقتصادية والاجتماعية مؤكدا التركيز وبتضافر جهود الجميع على أولويات المرحلة وبناء الثقة وتلبية حاجيات المواطن وانتظاراته

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى