الادبالمزيد

الطفل الذكي

كتبت/ فلة ميهوب شوشان 
متابعة عبدالله القطاري من تونس

من خلال بلور شباكي رأيت صغري
والسؤال في خاطري
لم كبرت؟ ولم الزمان خدعني
فتحت عينىّ في جنة الرطب
أجري خلف الفراشات والزهر
أختبىء في صدر أمي و أركن
في حضن أبي وأحلم أن أكبر
قبل أن يكبر ويعجز والدي

و من مكاني أرى بيتي و حارتي
والورد والجمال والاخضرار وطني
وكبرت مع نخلة وزيتونة على مهل
أستنشق نسيم الحب وبيدي قلمي
أطلب العلم وانحني تقديرا لمعلمي
مرت السنون والدهر في تقلب

لم كنت طفلا غبيا؟
أريد أن أكبر ألهذا السبب؟
وكل الجمال والحب في تسرب
رحل مع رحيل أبي
لكن لا وألف لا أمي لن ترحلي
سيظل الحب يجري في دمي
و سيظل وطني محفورا
في صدرى رغم الظلم والعتم
والسؤال في تكرار لم كبرت؟
ألأنني كنت طفلا غبيا

فلة ميهوب ..من مذكراتي
الطفل الذكي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى