القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

كارثة اطفال الشوارع وثورة العالم

147

كتبت – دعاء النجار

ظاهرة أطفال الشوارع لم تكن حديثة العصر ولكنها انتشرت في الاعوام الاخيرة بسبب انتشار الإهمال اقرت الامم المتحدة ان ظاهرة انتشار الاطفال في الشوارع فيما يقرب من مائة وخمسين مليون طفل علي مستوى العالم وهذا يدل علي زيادة نسبه هذه الظاهرة ويرجع ذلك الي عوامل كثيرة ومنها العامل الأساسي وهو التفكك الأسرى متمثلا في اهمال الاباء دورهم في رعاية الابناء وعدم توفير احتياجاتهم بجانب العنف الاسري وعدم توفير المال الكافي مما يؤثر علي نفسيه الطفل لذلك يلجأ لفكرة الهروب من المنزل مما يجهله يتجه الي التسول والسرقة فتؤثر هذه الظاهرة علي المجتمع بشكل سلبي من انتشار معدل الجريمة وانتشار الجهل والتخلف وانتشار الاوبئة ونقل الفيروسات بسبب تزايد عدد الاطفال في الشوارع القضاء علي هذه الظاهرة امر صعب ولكنه يتطلب العديد من المجهودات والاهتمامات من خلال عمل دراسة شاملة لمعرفة اسباب تفشي هذه الظاهرة وكيفية توعية الطفل بأساليب مختلفة تتماشى مع الظروف الخاصة لكل طفل، لابد من تعليم الاطفال ومساعدتهم علي الابداع والابتكار للتغلب علي العواقب التي تواجههم وانشاء مراكز لتأهيل الاطفال نفسيا، و علي الدولة اتباع سياسة لعمل كوادر ومؤسسات لحماية الطفل وتوفير احتياجاتهم وتوجيههم لرعايا انفسهم بالإضافة الي تفعيل دور وسائل الاعلام لتوجيه الاباء لكيفية رعاية وتعليم ابنائهم وكيفية المحافظة عليهم وتوفير احتياجاتهم.

قد يعجبك ايضا
تعليقات