القاهرية
العالم بين يديك
Index Banner – 300×600

من الأمل أن تعرف

127

كتب : أمير العربي

لا أتوقع أي رسالة منك هذا اليوم .. لكني كعادتي أنتظر و كعادتك أنت لا تأتي دائما على توقعاتي ، لست منزعجا لكننى لست سعيدا .
كانت رسالتك ستصنع فارقا كبيرا ومدهشا في يومي ، لكنها الأقدار مجددا تضع في قلوبنا من لا يسألون لا يهتمون و لا يأتون . . !

أعى إنها لا تريد رجل يداوى حبها الأول بهـا و تريد رجلا يدفن الماضى كله لأجلها وحدها وهذا حقها تماما.

مؤلم جداً ذلك لما تترك حبيبا على راحته بس راحته هذه توجعك أووى.

اعتذر لمغادرتي لك دون ترك كلمات تشفي روحك بشكلٍ كافٍ، اتأسف لانني غادرتك بألم …..

ومن الأمل أن تعرف ما الذي يجب أن تفعله، والمهارة أن تعرف كيف تفعله والنجاح أن تفعله.

‏لا تفسد يوما جديدا بأمس سيء ولا بغد مجهول
لماذا نفكر دائما في نهايات الأشياء رغم أننا نعيش بدايتها !!؟

هل لأننا قلوب تعشق أحزانها ؟

أم لأننا من كثرة ما اعتدنا من الخوف أصبحنا نخاف على كل شيء ومن أي شيء !

حتى أوقات سعادتنا نخشى عليها من النهاية .

قد يعجبك ايضا
تعليقات