الادب

استوطنت اعماقى

 

الشاعر : امير العربى

أهديتها حبي وهمت بها عشقا وعبرت بحبي لها باجمل المقالات والأشعار و النثر

اعلمى انكى انتى فقط الوحيدة بحياتي الذين استوطنت أعماقى
وسكنتى في جوارحى ويشهد الله انني احببتك بكل ماأملك من شعور

اعلمى أنني لن أنساكى فأنتى ستظلى كما أنتى لن يغيرك الزمن أو الأيام وعلى الرغم ماتجرعته منكم من الصدود والجرح و المعاندة …فمازلت اقدر مكانتك فى قلبى

اعذرينى إن قسيت عليكى أو آذيتك سهوا دون قصد منى على الرغم أن أغلب قسوتى على نفسي فأنا والله أشعر بوخزات القلب منك

لقد كنت صادقا معك بكل شيئ فى كلامى على الرغم من محاربتك لى بشتى الوسائل
فليشهد الله أننى لن أنسى شعورى الجميل معك مهما حييت أبدا
ولن أكرهك ومازال خاطرى فيكى ولن أنسى ودى معك وسأظل مخلصا بالود اليكى دائما ولم أكن لأبخل فى إسعادك
ولكن حين هان ودى معك أغلقت قلبى حتى إشعار آخر

فمازال الحلم طويلا والدرب بعيد وتركت أمر قلبى لله وحده… فهو من ترتجى رحمته فينا…

ولعل وعسي يكون لنا لقاء بالصدفه مع الأيام أو لعلنا نمضى في أقدار الله وكلا يمضى في سبيله ودمتى سالمه وفى أمان الله

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: