الأخبارعالمي

العثور على جثة الناشطة كريمة بلوش في كندا

متابعة السيد عيد
أُبلغ عن فقد الناشطة الباكستانية كريمة بلوش يوم الأحد في تورونتو
دعت منظمات حقوقية إلى إجراء تحقيق في وفاة الناشطة الباكستانية كريمة بلوش التي كانت تعيش في المنفى في مدينة تورونتو الكندية.
وكانت بلوش، البالغة من العمر 37 عاما، ناشطة من منطقة بلوشستان المضطربة غربي باكستان، ومن أشد المنتقدين للجيش والدولة.
وأصدرت شرطة تورنتو بيانا يوم الأحد في أعقاب اختفائها، وقال أصدقاؤها في وقت لاحق إنه عُثر على جثتها.
وكانت بلوش قد أُدرجت في عام 2016 على قائمة بي بي سي السنوية لأكثر 100 امرأة ملهمة في العالم.
وقالت شرطة تورنتو يوم الاثنين في تغريدة إن الناشطة شوهدت آخر مرة يوم الأحد في شارع باي ستريت بمنطقة كوينز كواي ويست، ثم غردت الشرطة في وقت لاحق وقالت إنه “تحدد موقعها” دون أي تفاصيل إضافية.
وقال أصدقاؤها ونشطاء زملاء لها إنه عُثر على جثتها منذ ذلك الوقت، دون توضيح سبب الوفاة على الفور.
وقالت ماهغانج بلوش، شقيقة كريمة بلوش، لبي بي سي الخدمة الأردية يوم الثلاثاء إن وفاة شقيقتها “ليست مأساة للأسرة فحسب، بل مأساة للحركة الوطنية البلوشية”.
وأضافت: “لم تسافر إلى الخارج بإرادتها، بل لأن … النشاط المفتوح في باكستان أصبح مستحيلا”.
وتعيش بلوش في كندا منذ عام 2015 بعد أن طلبت اللجوء، وقالت إن حياتها تواجه خطرا في باكستان.
وكان أول ظهور علني لها كناشطة قبل 10 سنوات من ذلك، أي في عام 2005، في منطقة توربات في بلوشستان، عندما شاركت في حضور احتجاج على مفقودين وكانت تحمل صورة أحد أقاربها المفقودين.
ويقول نشطاء في بلوشستان إن آلاف النشطاء فُقدوا في السنوات الأخيرة، ونفى الجيش الباكستاني اتهامات تقول إنه يقمع بوحشية تطلعات المنطقة نحو الحكم الذاتي.
وارتبط العديد من أفراد عائلة بلوش منذ سنوات بحركة المقاومة البلوشية، واختفى اثنان من أعمامها، وعُثر على جثتيهما بعد ذلك.
وتولت بلوش في عام 2006 رئاسة تنظيم الطلاب البلوش، بيد أن العديد من نشطاء التنظيم إما “اختفوا” أو اختبأوا خلال سنوات لاحقة، وفي عام 2013 حظرت الحكومة الجماعة.
وغادرت بلوش البلاد إلى منفاها في عام 2015 بعد أن وجهت السلطات لها اتهامات بالإرهاب، وعاشت في مدينة تورنتو وتزوجت زميلها الناشط جمال بلوش.
وظلت ناشطة في المنفى على وسائل التواصل الاجتماعي وأنشطة حقوق الإنسان في كندا وأوروبا.
وأدرجتها بي بي سي في عام 2016 على قائمتها السنوية لأكثر 100 امرأة ملهمة ومؤثرة في العالم.
وأعلنت حركة بلوشستان الوطنية فترة حداد على وفاة بلوش لمدة 40 يوما.
وقال مكتب منظمة العفو الدولية بجنوب آسيا في تغريدة على تويتر: “وفاة الناشطة كريمة بلوش في تورنتو بكندا شيء مروع للغاية، يجب التحقيق فيه فورا وبشكل فعال. يجب إحالة الجناة إلى العدالة دون اللجوء إلى عقوبة الإعدام”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: