منوعات

اكتشاف علبة شوكولاتة سليمة لشاعر عمرها 120 سنة بمكتبة بأستراليا

متا بعة : وفاء خروبه 

اكتشف القائمون على الترميم فى المكتبة الوطنية الأسترالية شيئًا غير عادى، فأثناء تصفح الأوراق الشخصية للشاعر الأسترالى “أندرو بارتون  باترسون” عثروا فى الجزء الأسفل من الصندوق على علبة صغيرة تضم قطعًا من الشوكولاتة سليمة ولا تزال ملفوفة جزئيًا في رقائقها الأصلية، ووجود على العلبة نقش مكتوب كالأتى: “جنوب أفريقيا  1900… أتمنى لك سنة جديدة سعيدة.”

وتتميز هذه العلبة بكونها أقدم علبة شوكولاتة “سليمة” فى العالم، حيث يرجع تاريخها إلى 120 سنة، وقد  أصابت الدهشة المرممين عندما عثروا على الشوكولاتة ومن حالتها الأصلية، وأنها لا تزال تبدو جيدة، وجاء ذلك بحسب ما ذكر موقع ancient-origins.

تم تصنيع علب الشوكولاتة من قبل Cadbury Brothers، لتوزيعها على القوات البريطانية التي تم نشرها على الحدود البعيدة لجنوب أفريقيا خلال حرب البوير، وتم توزيع الشوكولاتة بشكل أساسى كإشارة رمزية، تهدف إلى رفع الروح المعنوية البريطانية، لكنها سرعان ما أصبحت عنصرًا ساخنًا فى سوق التجارة المحلية – وربما حصل باترسون على علبته.

باترسون وحرب البوير الوحشية

ربما نسي باترسون أن لديه علبة الشوكولاتة، وهذا هو سبب بقائها غير مستهلكة، أو ربما ذكّرته الشوكولاتة بتجربة أراد حقًا نسيانها، ولهذا السبب تركها فى قاع صندوق.

وقام باترسون بتأليف قصيدة طويلة عن تجاربه فى السفر مع القوات البريطانية خلال حرب البوير، بعنوان “مع الفرنسيين إلى كيمبرلى”، وبدت وكأنها تمجد جهودهم لقمع مقاومة البوير، لكن مع مرور الوقت، ورد أن باترسون قد توتر من الحرب، حيث شهد   المعاناة الرهيبة التي عانى منها سكان البوير المدنيين، واختار الرحيل بعد أن أمضى عاما واحدا فقط فى جنوب إفريقيا، بذكريات كانت بلا شك غير سارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: