الادب

لا شيء يذكر

بقلم / أميرة محمد
على ربى الأمل
لا شىء يذكر
غير ألف ألف عاصفة
تنوح بسمائي
كل الطلول
أشعلتها قناديلي
هكذا لا أحد يعلم
لا أحد يدرك
أن لا شىء يذكر
غير أني أسير على
شفا أحلام من وهن
وبميزان عدل
أثرت وجودي
أقسمت ألا أعود
أن أحمل عمري
بين طيات قدري
أجوب سماوات الزيف
أجدهم جميعا هناك
أتلمسهم أجدهم هشيما
في مهب ريح
هكذا أعاود أدراجي
لا أحد معي
قلب تتآكل أركانه
وسنون يلهو
على صرخاتها الضباب
برد يلفح معالم حلمي
فيصعقني الألم
وأنا على درب الهوى
أعمى أبصر من ضلالات القول
صرت أرى بريق ميلادي
تتراكم بصدري آهات
أحمل سيفي أضرب جهلي
أبدأ من جديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى