الاخبارمصر

شاب مصري يريد التوعية بمخاطر كورونا

كتب/أيمن بحر
شاب مصري لجأ إلى فكرة مبتكرة وذكية ليبث الوعي بين الناس بشأن خطورة فيروس كورونا المستجد في محاولة إلى إقناعهم بمراعاة الإرشادات الوقائية من قبيل المواظبة على ارتداء الكمامة.
ويقول الشاب المصري الذي يتقمص شخصية الرجل الوطواط (باتمان) وهي شخصية خيالية لبطل كتب مصورة خارق إن سنة 2020 تحتاج إلى الرجل الوطواط وليس بابا نويل لإنقاذ الناس من جائحة كورونا ونشر البهجة خلال موسم عيد الميلاد
وعادة ما يقود باسم رؤوف (28 عاما) سيارته التي تشبه سيارة الرجل الوطواط في أنحاء الحي الذي يقطنه بمدينة القاهرة ويلوح للمارة ويقف لمن يرغبون منهم في التقاط صور معه.
لكن في موسم عيد الميلاد الحالي وحيث تحد جائحة كورونا من الاحتفالات المعتادة بالمناسبة يوزع رؤوف الذي عادة ما يظهر بملابس تشبه ملابس الرجل الوطواط كمامات على المارة الذين يصادفهم في طريقه.
وقال رؤوف وهو صاحب شركة: في السنة الحالية لا نحتاج إلى بابا نويل بل نحتاج إلى شخصية أسطورية معروفة في العالم حتى تنقذ الناس صغارا وكبارا.
وأضاف أنه ثمة حاجة إلى هذه الشخصية من أجل التوعية بكورونا وتوزيع الكمامات لاسيما أن الأطفال يحتاجون إلى قدر أكبر من الوعي
من جانبه قال أحمد الهواري، وهو من المارة الذين صادفوا رؤوف: الفكرة جميلة جدا لأن إصابات كورونا ترتفع في مصر. وبالتالي فمن يحب البلد عليه أن يرتدي الكمامة ويهتم بالأمر وأدى ارتفاع عدد حالات الإصابة خلال الموجة الثانية لجائحة كورونا لإغلاق المتاجر العادية وأسواق عيد الميلاد في عدة دول وأجبر الملايين على التزام بيوتهم بدلا من الخروج والاحتفال.
وعندما سئل عن سيارته أوضح رؤوف أنه كان يحلم منذ صغره بأن تكون لديه حين يكبر سيارة على غرار سيارة باتمان يتجول بها في المدينة.
وقال: باتمان شخصية معروفة في العالم كله الناس كبروا وهم يشاهدونه. إنه شخصية خيرة تحارب الشر والناس يحبونها، بصغارهم وكبارهم
وبلغ إجمالي عدد المصابين بكورونا في العالم حتى اليوم السبت 75.06 مليون حالة فيما وصل عدد الوفيات إلى مليون و679707. في حين بدأ توزيع اللقاح المضاد للفيروس في دول مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة.
وسجلت مصر حتى الآن 124891 حالة إصابة و7069 وفاة منذ ظهور الجائحة بها في مارس الماضي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى