الاخبارعالمي

القدس الشريف وحرم المسجد الاقصى

كتب _  امام ابراهيم- القاهرة
صرح العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، في كلمة له اليوم الخميس, خلال افتتاحه الدورة غير العادية لمجلس الأمة التاسع عشر، أعلن أن “تحقيق السلام العادل على أساس حل الدولتين خيارنا الاستراتيجي”، مشددا على “أننا لم ولن نتوانى يوما الدفاع عن القدس ومقدساتها وهويتها وتاريخها”.
و، أن حرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه العادلة والمشروعة, سبب بقاء المنطقة رهينة للصراع وغياب الاستقرار. وان المسجد الأقصى وكامل الحرم القدسي الشريف لا يقبل الشراكة ولا التقسيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى