بورسعيد

محافظ بورسعيد يبحث الاستعدادات النهائية لتشغيل ميناء بورسعيد البرى بالضواحى

متابعة فادية الريس
عقد اللواء عادل الغضبان ، محافظ بورسعيد ، اليوم الأحد مساءا ،اجتماعا لبحث الاستعدادات النهائية لتشغيل ميناء بورسعيد البرى والمقرر افتتاحه خلال الشهر الحالى وذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب محافظ بورسعيد و اللواء يوسف الشاهد سكرتير عام المحافظة والأستاذ عبد العظيم رمضان السكرتير العام المساعد ، وإدارة المرور ، ورؤساء أحياء الزهور والعرب والضواحى والشركة المنفذة للمشروع .

ووجه المحافظ خلال الاجتماع بوضع خطة زمنية لبدء تشغيل الميناء البرى الجديد بنهاية الشهر الحالى ، بالتزامن مع إعادة تنميط وتنظيم خطوط السرفيس بالمحافظة ، مشيدا بمعدلات التنفيذ الجارية بمشروع الميناء البرى الجديد ،

وأشار أن هذا المشروع الخدمى التنموى سيحدث نقلة نوعية فى الشكل الحضارى لحى الضواحى باعتباره سيصبح امتدادا لمحور ٣٠ يونيه ، وواجهة بورسعيد أمام زائريها ، بل سيصبح المحور الأكبر فى بورسعيد بعد نقل كافة وسائل النقل البرى بين المحافظات إلى الميناء البرى الجديد ، ويحدث نقلة نوعية فى الحركة المرورية داخل حى الضواحى ، مشيرا إلى أن الميناء البري الجديد يهدف لتطوير ورفع كفاءة أماكن النقل البرى وضمها لتكون فى مكان واحد، للتيسير على المواطنين و تم تصميمه على أعلى طراز كونه يمثل مدخل بورسعيد ،و سيوفر أعلى درجة من الأمن والأمان من خلال كاميرات المراقبة والإشارات المرورية، وتوفير مساحات مناسبة داخل المجمع بما يسهل ويمنع التكدس، فضلا عن الاعتماد على أحدث النظم التكنولوجية فى النظام الإدارى لمجمع المواقف الجديد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى