الاخبارعالمي

القبض على سفاح روسي قتل 26 امرأة

متا بعة : وفاء خروبة 

اعتقلت الشرطة الروسية، رجلا بعد الاشتباه بقتله 26 امرأة مسنة، بدافع سرقة المقتنيات الثمينة، عبر انتحال صفة موظف حكومي ليتمكن من الدخول إلى البيوت، وقد أعلنت المتحدثة باسم هيئة التحقيقات الروسية، سفيتلانا بيترينكو، أن الرجل الذي اعتقلته الأجهزة الأمنية في جمهورية تتارستان، للاشتباه في قتله 26 امرأة مسنة، قد اعترف بجرائمه.

ووقعت الجرائم بين عامي 2011 و2012 في 12 منطقة في وسط روسيا، ونهر الفولجا والأورال. 

وبعد قيام خبراء الطب الجنائي بأكثر من 10 آلاف اختبار لمقارنة الحمض النووي، الذي تم العثور عليه في مسرح الجرائم المذكورة، تم اكتشاف أن شخصا واحدا وراء جميع جرائم قتل المسنات الـ26 التي حدثت.

وتم اعتقال راديك تاجيروف، 38 عاما، من سكان قازان، بعد الاشتباه في ارتكابه جرائم قتل، وهو يعمل في مجال النجارة وسبق وأُدين سنة 2009 بالسرقة.

وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الداخلية، إيرينا فولك، إن الشخص، الذي تم إلقاء القبض عليه، هو سفاح يقدم خدمات مثل صيانة الأبواب للمتقاعدين، ويعمد لسرقة المدخرات بعد تنفيذ جرائمه ويفر.

وبثت قناة فيستي لقطات مصورة لرجل ذكرت أنه المشتبه به وهو يعترف بخنق النساء، وهي طريقة للقتل وصفها بأنها “هادئة وسريعة وبدون ألم على ما أعتقد”.

وكانت السلطات قد أعلنت عن مكافأة تصل إلى ثلاثة ملايين روبل لمن يدلي بمعلومات عن مكان السفاح الذي ظلت تبحث عنه لسنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى