الاخبارعالمي

سوريا توجه تحذيرا شديد اللهجة لتركيا خلال اجتماعات جنيف

متا بعه : وفاء خروبه 

وجهت الحكومة السورية رسالة شديدة اللهجة إلى تركيا خلال اجتماعات جنيف لبحث الملف السوري، حيث دعت إلى وقف تسيس ملف اللاجئين واستثماره لتحقيق مصالح ومكاسب سياسية واقتصادية. 
لليوم الثاني على التوالي، تابعت لجنة مناقشة الدستور السوري اجتماعات الجولة الرابعة في مقر الأمم المتحدة بجنيف بمشاركة الوفد الوطني والوفود الأخرى.
وكانت الجولة الرابعة لاجتماعات اللجنة بدأت في جنيف أمس حيث أكد الوفد الوطني خلال اليوم الأول ضرورة اعتماد موضوع عودة اللاجئين كمبدأ وطني جامع لما له من أهمية على مختلف الصعد وفى مقدمتها الصعيد الإنساني وأهمية توقف بعض الدول عن تسييس هذا الملف واستثماره لتحقيق مصالح سياسية واقتصادية على حساب استمرار معاناة المهجرين السوريين وسوء أوضاعهم المعيشية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا”. 
وخلال اليوم الأول من المناقشات، أكد الوفد الوطني السوري ضرورة اعتماد موضوع عودة اللاجئين كمبدأ وطني جامع لما له من أهمية على مختلف الصعد وفي مقدمتها الصعيد الإنساني.
كما أشار أعضاء الوفد الوطني إلى أن الإجراءات والخطوات التي اتخذتها مؤسسات الدولة المعنية لتسهيل عودة اللاجئين ساهمت في عودة مئات آلاف السوريين إلى منازلهم بالرغم من العقبات التي تواصل وضعها الدول المعادية للشعب السوري لمنع هذه العودة وعلى رأسها فرض العقوبات والإجراءات القسرية أحادية الجانب ضد السوريين الأمر الذي يعطل إعادة بناء ما دمره الإرهاب وتأمين سبل العيش الكريم.
يذكر أن الجولة الثالثة لاجتماعات اللجنة المصغرة عقدت في مقر الأمم المتحدة في جنيف أواخر شهر أغسطس الماضي وكانت ضمن جدول أعمال بعنوان “المبادئ الوطنية الأساسية” بينما عقدت الجولتان الأولى والثانية في جنيف خلال شهر نوفمبر من العام الماضي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى