الاخبارمصر

مجلس الشيوخ يوافق على سفر أعضائه للخارج بالإخطار ولرئيس المجلس حق الاعتراض

متابعة..سميحة مصطفي أمين
وافق مجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، على تعديل المادة 234 من مشروع “اللائحة الداخلية للشيوخ” والخاصة بتنظيم سفر النواب للخارج.. وينص التعديل على حق أعضاء المجلس في السفر بالإخطار لرئيس مجلس الشيوخ الذي له حق الاعتراض.
وكشف رئيس مجلس الشيوخ – خلال الجلسة العامة اليوم /الأحد/ – عن أن رأيه خلال مناقشة المادة في اللجنة الخاصة بإعداد اللائحة أن يكون سفر عضو المجلس بالإخطار بأي وسيلة؛ إلا أن الظروف الراهنة فرضت مستجدات تستلزم معرفة وجهة السفر.
ومن جانبه، أكد وكيل أول مجلس الشيوخ بهاء الدين أبو شقة أن التنقل والسفر حق دستورى لا يمكن تقييده إلا بإذن قضائي أو في حالة التلبس، وأن الجهات الأمنية مسؤليتها منح التأشيرة والتحقق من وجهة السفر.
وعقب مناقشات مستفيضة عرضت لوجهات النظر المختلفة؛ وافق المجلس على تعديل نص المادة 234، والتي نصت على أنه “يجوز للعضو السفر للخارج بعد إخطار رئيس مجلس الشيوخ قبل أربع وعشرين ساعة من سفره بأى وسيلة لبيان وجهة سفره، ولرئيس المجلس حق الاعتراض”..، و”لا يتوقف إيفاد المجلس لأحد أعضائه على موافقة الجهة الأصلية التي يعمل بها، ولا يجوز للعضو الاتصال بأي جهة أجنبية او المشاركة في اجتماعات أو لقاءات مع جهات أجنبية إلا باذن كتابي من رئيس المجلس”.
وكان الجدل قد ثار بشأن النص الذي وافقت عليه اللجان الخاصة بإعداد اللائحة، والذي نص على أنه “لا يجوز للعضو السفر للخارج إلا بإذن مسبق من رئيس المجلس بناء على طلب كتابي يبين فيه وجهته وسبب سفره”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى